يناير 03، 2013

محو الأمية على الطريقة البرازيلية : تخفيض محكومية السجناء أربعة أيام لكل كتاب يقرؤونه

Brasil: Detentos Podem Reduzir Sentença com Leitura e Estudos


ثمة تغيير في القانون الجنائي البرازيلي جعل من الممكن الآن للسجناء الحد من عقوبة السجن من خلال قضاء بعض الوقت في القراءة والدراسة. ُشرعت المبادرة التي تدعى ‘الافتداء من خلال الدراسة' ومعروفة أيضاً باسم ‘الافتداء من خلال القراءة'، في يونيو/ تموز، 2012 من قبل الرئيسة ديلما روسيف.
النهج الجديد بشأن السجناء والطريقة التي يدفعون ثمن لجرائمهم، تقول أن كل كتاب يتعلق بالأدب الوطني الكلاسيكي، أو العلمي أو الفلسفة يتم قراءته بواسطة أحد النزلاء يعادل 4 أيام من السجن، والذي يمكن أن يخفض ما يصل إلى 48 يوماً إذا تم قراءة الحد الأقصى وهو 12 كتاباً في السنة.
على غرار ما يطلب من الطلاب القيام به في المدرسة، يجب أن يثبت السجناء أنهم أنهوا فعلاً قراءة الكتب التي اختيرت من خلال كتابة المقالات. ومع ذلك، يمكن للمبادرة أن تبدو غريبة؛ فأكثر السجناء البرازيليين لم يكملوا التعليم الابتدائي، ومهارات القراءة والكتابة مدعاة للتساؤل.
وفقاً لتقرير التعليم في السجون البرازيلية لعام 2006، فإن 8٪ من السجناء في البلاد أميون و 70٪ لم يكملوا تعليمهم الابتدائي.
ومن المتوقع أن تنفذ جميع السجون الاتحادية الأربعة هذا البرنامج، كما يجوز لسجون الولاية أن تفعل ذلك أيضاً. ولكن هل هناك حقا مثل هذا الافتداء من خلال القراءة؟
قال الأستاذ جامعي الينادو فرنانديز جولياو، في مقابلة مع موقع مرصد التعليم، إن المشروع هو “إنجاز الكبير”
هو أيضاً يعزز الإيجابية في المجتمع، بينما هناك أناساً يتحدثون عن تشديد العقوبات، لدينا مجموعة توافق على هذا القانون مع الأخذ في الاعتبار أننا بحاجة إلى التفكير في إعادة دمج هؤلاء الأفراد في المجتمع. على الرغم من أن بعض الناس لا يريدون ذلك، واحدة من أهداف نظام السجون هو إعادة إدماجهم في المجتمع، بل هو في مبادئ قانون الأحكام الجنائية. إنه ليس فقط حول المعاقبة، بل هو أيضاً في معرفة أن هذا الشخص سوف يعود مرة أخرى إلى المجتمع.
السجون وانتهاكات حقوق الإنسان في البرازيل
تواجه الحكومة البرازيلية انتقادات لاذعة من الجماعات الإنسانية والمنظمات غير الحكومية بسبب انتهاكات حقوق الإنسان في نظام السجون، الذي يعتبر غير كفؤ، مما يقود السجناء على تحمل ظروف غير إنسانية. وفقاً لموقع سيد الأمة، يحتل البرازيل المرتبة الخامسة عالمياً في عدد السجناء مع 308,000، فقط بعد الولايات المتحدة والصين وروسيا والهند.


هناك 12 تعليقًا:

  1. بسم الله الرحمن الرحيم .. لا اله الا الله
    Umzug - Umzug wien

    ردحذف
  2. موضوع رائع وممتاز luxusumzug Fur Wohnungsräumung und favoritenumzug fur Wohnungsräumung und ath-trans fur Wohnungsräumung

    ردحذف
  3. شكرا على الموضوع المتميز
    Dank Thema Wohnungsräumung

    ردحذف
  4. فكره لكل الناس حتي غير السجناء والطلاب العاديين والموظفين باختلاف الحافز لكل فئه

    ردحذف
  5. موضوع مميز جدا .. شكرا لكم<http://ramy2009.mousika.org/login?redirect=%2Ft3-topic
    / الم الاسنان

    ردحذف
  6. موضوع مميز جدا .. شكرا لكم<http://35430132.blogspot.com/2013/12/blog-post_2043.htm
    / اعشاب لتنشيط الجماع

    ردحذف
  7. رائع جدا فكرة ممتازة للتحفيز والحث على القراءة

    ردحذف